• SARAYKENT MAH. 42 SK. NO:34/1 MERKEZ ANTAKYA HATAY
الأمن الغذائي وسبل العيش
تبحث إيلاف عن أفضل السبل لتأمين الغذاء للفئات المستضعفة، بحيث لا يقتصر عملها فقط على توزيع السلل الغذائية. وانما على إعادة دورة الحياة الى المناطق المنكوبة عبر إعادة تأهيل الأراضي الزراعية، واقامة مشاريع للحفاظ على الثروة الحيوانية، وإنشاء معامل صغيرة، وإقامة مخابز بحيث يتحوّل المستفيدون الى منتجين ما يشكّل دافعاً لهم للإستمرار
حملة عيد الأضحى 2020

المستفيدون

6063 مستفيد

Location

مخيمات ريف ادلب

بسبب الغلاء الجائر في الشمال السوري المحرر، هناك الكثير من المواد الغذائية التي لايمكن لكثير من الناس الحصول عليها مثل مادة اللحم التي أصبحت حلم لدى الكثيرين، ومن هنا أطلقنا حملة عيد الأضحي 2020 ولله الحمد تم الوصول ل أكثر من 6063 مستفيد في الخيام.

null
تمكين المرأة

المستفيدون

 3384 مستفيد موزعون على 564 عائلة

Location

حماة

المرأة هي عنصر فاعل في كافة المجتمعات فهي جزء لا يتجزأ من كيان المجتمع وبنيانه، بل تعدت ذلك لتكون هي الجزء الأهم والعنصر الأشد تأثيرًا في المجتمعات،ودعماً لذلك قدمت إيلاف بدورها المساعدات المادية والنوعية لعدد من النساء اللواتي يعملن في مجال تربية الحيوانات ، حيث قدمت إيلاف الخدمات البيطرية والأدوية ،   من خلال توزيع  مجموعات بيطرية ومن خلال الزيارة البيطرية التي قام بها فريق عيادة الزراعة المتنقلة (MAC) إلى المستفيدين المنازل لتقييم وعلاج حيواناتهم حسب الحاجة ، لمساعدتها في الحصول على حالة صحية أفضل وبالتالي إنتاجية أفضل من الحليب.وقدمت معدات لإنتاج الألبان عن طريق توزيع مجموعات المطبخ ، لزيادة قدرتها على تحضير منتجات الألبان وبيعها في السوق.وقدمت التدريب للمربيات اللائي يرأسن أسرهن ، بما في ذلك إنتاج الألبان وتربية الماشية. تم تنفيذ هذا النشاط من قبل المهندسين الزراعيين والأطباء البيطريين المتخصصين. غطت كل دورة تدريبية موضوعات مختلفة من تصنيع منتجات الألبان وطرق تربية الماشية ، ومن خلال توزيع دليل تقني لتربية الماشية وإنتاج الألبان.

null
مركز دعم اللاجئين السوريين في مدينة انطاكيا / هاتاي

المستفيدون

1165  مستفيد موزعون على 250 عائلة

Location

تركيا – هاتاي – أنطاكيا

لايمكن إهمال دور المرأة في بناء المجتمع ، المرأة تساهم في بناء المجتمع وتطوره ونموه من خلال المهام والأدوار المختلفة التي تؤديها في خدمته، ولا يمكن أن تستمر الحياة الاجتماعية وتتطور وتزدهر بدون وجود المرأة ، ودعماً لذلك قامت إيلاف بإنشاء مركز تدريب في مدينة أنطاكيا ، حيث قدم المركز دورات تدريبية لمهن مثل (الخياطة – الطبخ)  لتحسين فرص المتدربين اقتصادياً ، وتشجيعاً لهم على الاندماج بشكل أفضل مع المجتمع المضيف.

null
دعم الخدمات الزراعية

المستفيدون

 15250 مستفيد موزعون على 3050 عائلة

Location

حماة – ادلب

في محاولة لرفع المستوى المعيشي ورفع قيمة الإنتاج المحلي الزراعي  في ظل الحرب وتقديم الخدمات الممكنة لقاطني الشمال السوري، قامت إيلاف بتقديم خدمات نوعية من خلال مشروع دعم الخدمات الزراعية حيث قامت بتأمين المستلزمات الزراعية وتقديمها لعدد من المزارعين وإنشاء دورات تدريبية ميدانية حول العمليات الزراعية للمزارعين وحول مكافحة الآفات والمحاصيل والأشجار وتطعيم وتقطيع الأشجار (القمح والبطاطا والفستق والزيتون). وتم إجراء نشاط الحد من مخاطر الكوارث ، حيث استجاب فريق إيلاف للحد من مخاطر الكوارث لأكثر من 8 حرائق وقعت خلال أيام الحصاد.

null
توزيع سلال غذائية

المستفيدون

7218 مستفيدا موزعون على 2403 عائلة

Location

حماة / حلب

الظروف المعيشية في ظل الحرب الدائرة لمعظم ساكني الشمال السوري من المقيمين الأصليين والنازحين صعبة جداً، كالبطالة التي ينتج عنها ضعف في القدرة الشرائية، فهم في حاجة مستمرة للإحتياجات الأساسية من مواد غذائية وغير غذائية. فلذلك تقوم إيلاف ضمن القدرات الممكنة بتقديم السلال الغذائية للمحتاجين والفقراء ضمن حملات منظمة، في محاولة للسعي لرفع المستوى المعيشي.

null
مشروع إفطار صائم (وجبات جاهزة للأكل)

المستفيدون

2942 مستفيد

الموقع

حماة

قال صلى الله عليه وسلم قال : ( من فطر صائماً فله مثل أجره من غير أن ينقص من أجر الصائم شئ ) .

شهر رمضان شهر الخير والبركة ، شهر البذل والعطاء ، وماتشريعه إلا لنشعر بمن هم لا يملكون قوت يومهم، سعت إيلاف الى تنظيم حملات إفطار صائم و تقديم الوجبات المطبوخة وتوزيعها على المحتاجين والفقراء في عدة قرى .

null
أضاحي العيد

المستفيدون

2244 مستفيد

الموقع

حماة – ادلب

عن عائشة رضي الله عنها قالت : يا أيها الناس ضحوا وطيبوا أنفساً ، فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ما من عبد توجه بأضحيته إلى القبلة إلا كان دمها وقرنها وصوفها حسنات محضرات في ميزانه يوم القيامة ، فإن الدم إن وقع في التراب فإنما يقع في حرز الله حتى يوفيه صاحبه يوم القيامة.

في ظل الظروف الراهنة في الشمال السوري و تبيعات الحرب الدائرة وارتفاع نسبة البطالة وضعف القدرة الشرائية للناس، أصبحت مادة اللحم من المواد التي يصعب تامينها لكثير من الناس .

فكانت أحد نشاطات إيلاف من تأمين هذه المادة الأساسية وتوزيعها للفقراء والمحتاجين  في عيد الأضحى المبارك.

null